الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

معهد الاقتصاد الإسلامي

من حوار الأربعاء

حوار الأربعاء العلمي الأسبوعي (9)
عقدي شراكة وإيجار لتملك العقار

د.  فاضل محمد يحيى عثمان
 
جامعة أم القرى – مكة المكرمة
 
fadelothman@gmail.com

الأربعاء1 صفر 1435هـ الموافق 4 ديسمبر 2013م

 المستخلص

     يمثل امتلاك منزل الأسرة حلما يراود كثيرا من العوائل والأفراد. غير أن تكلفته المرتفعة تحول غالبًا دون تحقيق ذلك.  وعلى الرغم من توفر وسائل لتمويل شراء العقار من خلال البنوك والمؤسسات المالية، إلا أن أسباباً عديدة تحول دون الاستفادة منها كالتخوف من الوقوع في الربا، أو الشعور بارتفاع تكلفة التمويل، أو عدم توافق الشروط مع ظروف المشتري، أو التخوف من تغير الظروف مستقبلا مما قد يحول دون إتمام عملية الشراء.

يتناول هذا العرض أسلوبًا مبتكرًا لتمويل شراء العقارات يتجاوز تلك العوائق، يمكن للأفراد والشركات الإفادة منه في تملك العقار الذي يريدون بالتدريج، مع استخدامه على الفور.  وذلك من خلال عقدين منفصلين، يكونون بموجب العقد الأول شركاء في العقار بنسبة تتزايد تدريجياً مع الزمن وفق آليات مرنة حتى اكتمال تملك العقار، وفي العقد الثاني يكونون مستأجرين أو ضامنين لتأجير العقار، مع الإفادة من حصتهم من المبالغ التي يدفعونها للإيجار- باعتبارهم شركاء في العقار- لرفع نسبة تملكهم للعقار.

      كما يتناول العرض تفاصيل تلك الآلية، وإعطاء أمثلة لبيان مرونتها وقدرتها على التجاوب مع متطلبات المشترين وتغير ظروفهم من عسر ويسر، مع تحقيق متطلبات المستثمر العقاري من حيث ضمان رأس المال وقلة الصيانة وتجنب مشاكل متابعة السداد، مع مقارنة العوائد الاقتصادية لتلك الأمثلة.
أرسل الصفحة لصديق إطبع هذه الصفحة أبلغ عن خطأ في الصفحة أضف رابط الصفحة لموقعك
آخر تحديث 4/20/2016 11:12:51 PM